Kirikkale,Turkey
+90 531 914 59 64
info@cmlifecenter.com

علم البسط والتكسير

علم البسط والتكسير


علم البسط والتكسير وقال الحكماء عنه علم الترياق
لانه مجموعة تراكيب حرفية مع ازدواجية بعض من علم الاوفاق
ويسموها الحكماء الكيمياء الحرفية وهى تراكيب حرفية تؤدى
الى الطلب المطلوب وهذا النوع من العلوم علوم محترفين هذة العلوم
 
 
ما هو البسط
 
البسط هو تحويل الكلمات من حروف مجمعة كما فى الكلمات
الى نفس نظم الكلمات ولكن مفرقة الاحرف وهذا ما يسمى بالبسط
اى تحويل احرف الكلمة الى احرف مفرقة
 
 
ماهو التكسير
 
 
التكسير هو الطريقة التى تعتمد على قوة التركيز العالى
لان الخطا فية يفسد اى امر تماما وهو انك بعد ما تبسط الاحرف
تبدا فى تكسير الاحرف اى تاخذ حرف من اليمين و حرف من الشمال وتنزل بالكلام اسطر اسطر الى ان تصل الى الزمام او سطر الزمام الذى هو السطر الذى بدات منه
ولابد ان تصل الى هذا الزمام والا تعيد مرة اخرى لانك بكل تاكيد اخطات فى الاحرف
وهذا هو التكسير او معنى كلمة التكسير
 
((أنواع البسط العددي ))
 
البسط العددي :
 
البسط العددي تحصيله على نوعين :الأول الحروف والثاني بسط التركيب وكلاهما مستحسن و معمول به
أما الطريق الأول: فهو أن تقطع حروف كل كلمه و يحسب ما لكل حرف من عدد بحساب الجمل ثم يترجم كل عدد إلي الحرف الذي يساويه ثم تجمع الحروف ** فمثلا في تقطيع حروف محمد و هي ميم حاء ميم دال نجد أن حرف الميم يساوى 90وبتحويل 90الى حرف يصير ص وعدده في الحاء9
 
يعطي حرف ط وحرف الميم يساوي 90 وبالتالي يساوي ص وعدد لفظ الدال 35 ويساوي ه ل إذن فمجموع الحروف الناشئة من بسط عدد محمد هي
ص ط ص ه ل .
 
:
البسط الباطن
فهو أن تعد حروف كل كلمه وتجمع العدد الناتج ثم يحول إلى حروف ثم تجمع الحروف الحاصلة فمثلا عدد مجموع حروف محمد93 وبتحويل
الحروف تنتج ص ب و هذا مأخوذ من ظاهر الحروف المقطعة أما إذا اخذ المجموع من أسماء فإنها تنتج 334 وبالتالي تنتج حروف ر ك د وهذا البسط هو بسط الحروف بتلفظها و يسمى أيضا البسط الباطني
 
 
 
البسط الظاهري :
وهو عبارة عن الحروف باسمائهأ فاسماء الحروف في لفظ محمد هي ميم حاء ميم دال ومجموع الحروف التي يحصل عليها م ى م ح ا م ى م د ا ل ويطلق على الحرف الأول اسم الحرف وماعدا ذلك يسمى بينة الحرف فمثلا الحرف الأول من حروف محمد(ميم) وأول لفظ الميم م وباقي حروفه وهي ى م يسمي البينة .
 
البسط الطبيعي :
و هو عبارة عن الإتيان بالحروف التي تكون من النوع المربي أو المقوي من الحروف المطلوبة بحسب الطبيعة فمثلا تعد الحروف الهوائية مربية للحروف النارية و الحروف النارية مقوية للحروف الهوائية وكذلك الحروف الهوائية مربية للحروف المائية والمائية مقوية للحروف الترابية والحروف النارية هي أهطم فشذ والحروف الهوائية هي حروف بوينصتض.والحروف المائية هي جزكس قثظ والحروف الترابية
دحلع رخغ إذن فالحاصل من البسط الطبيعي لكلمه محمد هو ن ز ن ج لماذا؟ لان ميمها نارية في الدرجة الرابعة فنأتي لها بالحرف ن لأنه المربي لها في الدرجة الرابعة من الحروف الهوائية ونأتي للحرف ح الذي هو ترابي في الدرجة الثانية بالحرف د لأنه المقوى له وهو من الحروف المائية في الدرجة الثانية ونأتي للحرف ميم الثانية بالحرف ن أيضا ونأتي للحرف د الذي هو ترابي في الدرجة الأولي با لحرف ج الذي هو مقوي له في هذه الدرجة من الحروف المائية
 
 
البسط الغريزي :
وهو أن تطلب الحرف من الحروف النارية الهوائية التي من درجته وبالعكس أو أن تطلب الحروف المائية الحروف الترابية التي من درجتها وبالعكس
 
كما يطلب الألف والباء والجيم والدال وقس على هذا باقي الحروف إذن في أصل البسط الغريزي لكلمة محمد حرف نون لأن ميمها نارية في الدرجة الرابعة
 
ولذلك أتينا لها بالنون لأنها هوائية في الدرجة الرابعة وهكذا بالنسبة للميم الثانية أما حاء الكلمة ودالها فترابية ولكن هذا تعريف بعض الأئمة المتقدمين وقد ورد أيضا في مكان آخر أن البسط الغريزي ل ج ل ب أ ل ق ل و ب هو (د ك أ ب ك د ك ه أ ) والبسط الغريزي مهم للغاية
Please share this page to your loved ones

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Don`t copy text!