Kirikkale,Turkey
+90 531 914 59 64
info@cmlifecenter.com

التمارين الضرورية والهامة لتقوية العيون والمحافظة على قوة الإبصار

التمارين الضرورية والهامة لتقوية العيون والمحافظة على قوة الإبصار


التمارين الضرورية والهامة لتقوية العيونالتقديم :

طبقا للعناصر الخمسة التي يتشكل منها الوجود تقع العينين من ضمن أعضاء (طاقة الشجرة ) لذلك فهى ترتبط بحالة الكبد ، وكذلك ترتبط بحالة الكلى (طاقة الماء) التى تعتبر هى الطاقة الداعمة لطاقة الشجرة
فالعيون المجهدة أو مشاكل البصر تُعنى مشاكل فى الكبد أو الكلى أو كليهما

إن كثرة إستهلاك السوائل مثلا ، تُؤدى إلى إرتخاء فى عضلات العينين ، وكثرة إستهلاك الملح تُؤدى إلى جفاف العينين
وكل ذلك يوثر على صحة العينين وقوة الإبصار، هذا فضلا عن أسباب أخرى كثيرة تتسبب فى مرض العيون ، ومنها كثرة استخدام صبغات الشعر عند السيدات ، والتعرض للتلوث والروائح الكيماوية بكافة أنواعها

لذلك يتم علاج (العيون والكبد والكلى) على أنها أعضاء متلازمة فى التأثير ، حيث أن كل منهم يؤثر ويتأثر … بالأخر ، والعلاج يتم من خلال الغذاء الطبيعى المتوازن الذى يُحافظ عليهم جميعا ، بالإضافة إلى بعض التمارين العملية الخاصة لتقوية العينين وإراحتهما من الإجهاد ، خاصة الإجهاد الناتج عن كثرة القراءة وإستخدام الكمبيوتر ومشاهدة التليفزيون والتلوث . لذلك نضع فيما يلي مجموعة منتقاه من التمارين للمحافظة على سلامة العيون كما يلي :

أولا : التمارين التمهيدية
الجلوس فى وضع مريح على أن يكون الظهر مستقيم والرأس للأمام مع ملاحظة أن كل تمرين سيتم تكراره 10 مرات

تحريك العينين فى خط مستقيم أفقيا من اليسار إلى اليمن وبالعكس
ثم تحريك العينين فى خط مستقيم رأسيا من الأعلى إلى الأسفل وبالعكس
ثم تحريك العينين فى خط مستقيم من أسفل اليسار إلى أعلى اليمين
ثم تحريك العينين فى خط مستقيم من أعلى اليسار إلى أسفل اليمين
ثم تحريك العينين فى صورة دائرية فى نفس إتجاه عقارب الساعة
ثم تحريك العينين فى صورة دائرية فى عكس إتجاه عقارب الساعة

تدليك جفون العينين تدليكاً خفيفاً باليدين لتحسين الدورة الدموية بها

ثانيا : إستخدام طاقة الكفين لإراحة العينين
هذه الطريقة تعتمد على الطاقة الموجودة فى الكفين كعلاج ، حيث أنها تُمثل أعلى طاقة يمكن العلاج بها لأى عضو بالجسم .
هذه الخطوة الهدف منها إراحة العينين من الإرهاق والإجهاد ، لذلك يُمكن إجرائها بمفردها فى أى وقت دون التقيد بالترتيب السابق ، خاصة وقت الإرهاق فى العمل أو الجلوس لساعات طويلة أمام الكمبيوتر أو التليفزيون مما يُسبب غشاوة على العينين أو عدم وضوح الرؤية أو صداع .. فتساعد على إراحة العينين وتقويتها من جديد ، لذلك يُفضل إجراءها كل نصف ساعة أثناء الجلوس أمام الكمبيوتر حتى يُمكن الإستمرار بإستخدامه بشكل أفضل ومريح للعين

الجلوس على كرسى فى وضع مريح على أن يكون الظهر مستقيم والرأس للأمام ، ثم يتم تدليك وفرك الكفين بعضهما ببعض جيدا حتى نشعر بحرارة ودفء بهما ( لا يجب وجود أى معدن بالكفين أثناء ذلك) مثل الخاتم أو السوار أو الساعة

نغلق العينين ونضم الكفين للداخل قليلا لكى تتكون فجوة وسط الكف ، ونضغهما برفق على العينين مع مراعاة أن تكون الأنف ظاهرة والعينان تحت فجوة الكفين ، وعدم الضغط المباشر بهما على العينين مثل الصورة السابقة

الحرص على عدم دخول ضوء للعينين من بين الأصابع أو عند الأنف ، ففى هذا الوضع قد نرى بعض من الألوان ، فيجب أن نتخيل الظلام التام ، والتركيز بعمق على اللون الأسود
نأخذ نفس عميق ومتوازن ونتذكر أى حدث سعيد أو ذكرى جميلة ، ونركز عليه خيالنا
يستمر التمرين لمدة 3 دقائق أو أكثر
ملحوظة هامة :
إذا كان من يقوم بهذا التمرين كبيرا فى العمر أو ممن يُصابون بدوار وهبوط من جراء الظلام .. يُفضل إجراؤه عندئذ أثناء الإستلقاء على الظهر

ثالثاً : إستخدام وسادة العينين
تحتوى هذه الوسادة على حبوب طبيعية بشكل العين ونباتات عطرية طبيعية ، مثل اللافندر ومُصممة بحجم ووزن محدد لكى تُعطى طاقة تُفيد فى الأتى :

إراحة العينين من إجهاد القراءة وكثرة إسخدام الكمبيوتر وقلة فترات النوم
تقوية عضلات العينين وتقوية النظر والتركيز وتقوية العين الثالثة ( نقطة البصيرة ) التى تقع فى المنتصف بين العينين
تعمل على تقوية كل الأعضاء الزوجية فى الجسم مثل : الرئتين – الكليتين – الأذنين – اللوزتين – الثديين – الخصيتين
وهي أساسية لتحسين طاقة الكلى وألام الظهر الناتجة عنها ، وتساعد فى تهدئة إلتهاب الجيوب الأنفية بما فيها من أعشاب عطرية خاصة للرئة والأنف مثل اللافندر ، وتعمل على الإسترخاء والمساعدة على النوم

طريقة الإستخدام :
نغلق العينين ونضع الوسادة عليهما والجسم فى وضع أفقى قبل النوم ، أو الجلوس وجعل الرأس مائلة للخلف .. لمدة ربع ساعة ، ويمكن أن تستخدم لعدة مرات خلال اليوم للإسترخاء على أن يراعى الأتى :
أن يتم فتح العين بعد إستخدام الوسادة على ظلام أو ضوء خافت ، ويراعى أن لا تتعرض العين لضوء شديد على الأقل لمدة ربع ساعة بعد إزالة الوسادة
أن لا يتم تعرض الوسادة للماء
أن يقوم بإستخدامها شخص واحد فقط ويجب عدم المشاركة فى إستخدامها مع أى شخص أخر ، مثلها مثل فرشاة الأسنان
أن لا يكون فى اليدين أو الوجه أى رائحة برفان أو كريم حتى لا تتأثر الوسادة بذلك وتفقد الرائحة الطبيعية الموجودة بها

كما يُمكن إستخدام نفس الوسادة لإراحة الرقبة وأسفل الظهر :
الرقبة : يتم الجلوس على كرسى وتكون الرأس لأسفل ، ويتم وضع الوسادة فوق الرقبة لمدة ريع ساعة ، ويمكن تكرار هذا الوضع أكثر من مرة فى اليوم

أسفل الظهر : يتم النوم على البطن ووضع الوسادة على أسفل الظهر بمنتصف العمود الفقرى لمدة ربع ساعة أو أكثر
حسب الحاجة

رابعاً : تمرين هام لتقوية البصر والبصيرة معا
يتم عمل التمرين فى مكان مظلم ويُفضل قبل النوم ، وبعد إستخدام الوسادة كما سبق ذكره

يتم إستخدام 3 أصابع (الإبهام + السبابة + الوسطى) فى اليد اليمنى فى الضغط على العينين والعين الثالثة (هى المساحة الموجودة بين الحاجبين ) بحيث يكون :
الإبهام فوق العين اليمنى – السبابة فوق العين الثالثة – الوسطى فوق العين اليسرى ، ويتم الضغط بالأصابع جميعا للداخل لعدة ثوانى ، ثم الرفع ثم الضغط مرة أخرى وهكذا لمدة 3 – 5 دقائق
هذا التمرين يُساعد على شد عضلات العين وتقوية البصر والقضاء على إرهاق العين ، خاصة من القراءة أو الكمبيوتر وفي نفس الوقت يُساعد على تقوية البصيرة

إعداد : نهلة الأتربى

Please share this page to your loved ones

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Don`t copy text!